وزارة الاتصالات وغرفة الرياض تشكلان فريقاً مشتركاً لتطوير قطاع تقنية المعلومات

                            السواحة خلال الاجتماع

أبدى معالي وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبدالله بن عامر السواحة موافقته على إطلاق فريق استشاري مع غرفة الرياض ممثلة بلجنة الاتصالات وتقنية المعلومات بالغرفة بهدف تعزيز العمل المشترك وصياغة شراكة مستدامة وفعّالة لتطوير قطاع تقنية المعلومات والاتصالات، والمشاركة في صياغة بعض القرارات والسياسات المؤثرة في تنمية وتطوير القطاع، جاء ذلك خلال لقائه برئيس وأعضاء مجلس إدارة غرفة الرياض بحضور عدد من رجال الأعمال بمقر الغرفة ضمن برنامج لقاءات الطاولة المستديرة الذي تنظمه الغرفة دوريا مع اصحاب المعالي الوزراء .

وعدد معالي الوزير السواحة خلال اللقاء توجهات الوزارة حول الاقتصاد المعرفي وأهمية التركيز على التجارة الإلكترونية والريادة، والثورة الصناعية الرابعة وسد الفجوة الرقمية .

وبيّن رئيس مجلس إدارة الغرفة المهندس أحمد بن سليمان الراجحي  أن اللقاء يأتي ضمن برنامج الطاولة المستديرة الذي أطلقته الغرفة مؤخراً وتستضيف خلاله أصحاب المعالي الوزراء لمناقشة وتناول الموضوعات المشتركة بين القطاع الخاص والقطاع الحكومي .

واستعرض رئيس لجنة تقنية المعلومات والاتصالات بالغرفة الاستاذ محمد الجاسر دراسة منتدى الرياض الاقتصادي بعنوان "تطوير قطاع تقنية المعلومات كمحرك ومحفز للتنمية والتحول إلى اقتصاد المعرفة .

كما استعرض مشروع تحويل الرياض مركزاً إقليمياً للأعمال بحلول 2020 ، وتطرق اللقاء الى النقاش حول عدد من التحديات والمعوقات التي تواجه قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات .

كما قدم مساعد الامين العام لخدمة العملاء الاستاذ فيصل الفهيد نبذة عن توجهات الغرفة في اطار تحولها الى غرفة ذكية، واطلاق المرحلة الثانية لخدماتها الإلكترونية .


المركز الإعلامي للوزارة

القائمة الرئيسية