| English

المملكة ضمن الدول العشر الأوائل في المهارات الرقمية

16 ديسمبر 2020
المملكة ضمن الدول العشر الأوائل في المهارات الرقمية

حققت المملكة العربية السعودية أفضل تقدم في تقرير التنافسية العالمي (GCR) للعام 2020م، الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي (WEF)، إذ صنفت ضمن الدول العشر الأوائل في المهارات الرقمية بين مؤشر السكان النشطين، وعزا التقرير هذا التقدم الملحوظ إلى أربعة عوامل تتمثل في تبنيها لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وترتيبات العمل المرنة التي تتمتع بها، إضافةً إلى المهارات الرقمية الوطنية التي تذخر بها، والإطار القانوني الرقمي الذي تمتلكه.

ولقد أسهم إطلاق أربع أكاديميات لتعزيز المهارات الرقمية (الأكاديمية السعودية الرقمية، أكاديمية مسك، أكاديمية طويق، الأكاديمية الوطنية لتقنية المعلومات)، بالإضافة إلى نشر المعرفة ومحو الأمية الرقمية من خلال مبادرتي (العطاء الرقمي) و (Think Tech) اللتان اسهمتا بدورهما في الوصول إلى أكثر من 15 مليون مستفيد ومستفيدة حول العالم، وأكثر من 70 ألف ناشئ مستفيد من مبادرات رفع وتعزيز المهارات الرقمية، وأكثر من 31 ألف متدرب ومتدربة في مبادرة مهارات المستقبل، إلى جانب حصول المملكة على الجائزة العالمية لتمكين المرأة من قِبل الاتحاد الدولي للاتصالات ITU)) في تحقيق هذا الإنجاز العالمي الذي يؤكد قدرة المملكة على تبنّي واستكشاف التقنيات الرقمية المختلفة والتي تعزز عملية التحوّل الرقمي بها، ودور الوزارة الكبير في الوصول إلى هذه المراتب المتقدمة من خلال توجهاتها الاستراتيجية الهادفة إلى تشكيل مستقبل المملكة وتحقيق رؤيتها الطموحة 2030، الهادفة إلى تعزيز موقع المملكة كمركز إقليمي رقمي.
 

المهارات الرقمية المنتدى الاقتصادي العالمي العطاء الرقمي ThinkTech رؤية المملكة 2030

تقييم المحتوى:
معدل التقييم:

أخبار ذات علاقة